كيف اريح نفسيتي من التفكير المستمر؟ 5 أسرار ستغير حياتك - شامل.كوم

موقع شامل المتميز

    مواقع التواصل الاجتماعي

التخلص من التفكير المستمر


مرحبا بكم ..

بداية أعدكم أن هذه المادة سوف تحدث تغيير في حياتكم ولكن الكم يعتمد على انتباهكم. سألت نفسي ذات يوم كيف اريح نفسيتي من التفكير ؟ وبدأت رحلة البحث حتى وصلت إلى مفتاح السر في الحقيقة هي 10 مفاتيح تعود للبرازيلي رالف سمارت وهو مدرب تأمل, مدرب حياة نفسي, مؤلف, مستشار, دراسة الجريمة, وباحث متخصص في عدة مجالات أخرى


من خلال رحلة بحثي في كتب ورقية ومراجع الكترونية ودينية وجدت أن الحل في مسألة علاج كثرة التفكير السلبي والذي صنف من قبل مراجع موثقة ومعتمد عالميا بأنه أخطر أمراض العصر هو في التأمل!!

نعم التأمل هو المدخل الوحيد لصفاء النفس من خلال إبطاء حركة الأفكار حتى تصل إلى درجة التوقف ومن ثم تقوم هذه الأفكار والمشاعر السلبية بمغادرة الرأس ويعم السلام . ولكن كيف ذلك تابعوا القراءة

تذكروا .. الحل في التأمل …
الآن فلنبدأ بموضوع كيف اتخلص من التفكير المستمر وتعب النفس عن طريق التأمل؟؟
للمبدع رالف سمارت

مرحبا بكم أصدقائي.

الكثير من الأصدقاء خاطبني بالكتابة عن التأمل. كيف أمارس التأمل؟؟ كيف نصفي عقولنا ؟؟ هل هذا انت في بعض الأحيان؟ تستيقظ من النوم في الصباح تتقلب في الفراش وتقول يا إلهي لدي الكثير من الأفكار في رأسي.

اذا دعوني اتشارك معكم فيما ساعدني على طوال رحلتي مع التأمل سوف اتشارك معكم 10 أسرار وربما واحد هدية معهم . بداية التأمل غير حياتي بطرق اعجز حتى عن وصفها طرق سحرية ورائعة. أنا هادئ الفكر وسعيد بسبب التأمل, خالي من الضغوط وناجح بسبب التأمل. كلة بسبب التأمل.


إذا ما هو التأمل ؟؟


التأمل يأتي من كلمة لاتينية تعني medetory وهي لنتأمل لنتبصر . الفيلسوف الكبير سقراط قال ” الحياة غير المدركة لا تستحق العيش ” . كما ترى الكثير منا لديه رأس مليء بالأفكار هنا وهناك وفي كل مكان, التأمل هو عن الإدراك, التأمل هو أين أنت ترصد أو تراقب نفسك في اللحظة الحالية (الآن) بنسبة 100%. بمعنى أن تسمح للأفكار أن تأتي من خلالك دون الحكم أو التعليق عليها ( قبول وإستسلام كامل للحظة الحالية), ولهذا السبب كلما تأملت أكثر كلما أصبحت حياتك أفضل, وكلما تأملت أقل أصبحت حياتك أصعب .

فلنبدأ بالأسرار الخمسة …

السر الأول: كيف أصفي ذهني بالإدراك ( الصوت والاتجاه )


الآن هناك قطار أو سيارة أنا منتبه معه وأمامي الكاميرا أو منظر أنظر إليه , الحساسية أو الإستشعار هو تأمل هو عندما تتحول إلى (قوة الآن) مدرك تماما لمحيطك بيئتك الحاليه . أنا أقول اذا استطعت أن تكون مدرك لكل حواسك البعض لديهم 5 حواس أو 6 أو سبع حواس والبعض اللذين عبروا الطريق لديهم ربما 9 حواس . 

عندما تصبح مدركا لأحاسيسك هذا هو التامل. اذا ( الصوت الاتجاه ) الى ماذا انا استمع ؟ اصوات الطيور, الى ماذا انظر ؟ الى الاشجار, هذا تأمل. اذا حاول الثبات لدقيقة وتناغم مع ما تستمع اليه وما تنظر , الامر كله عن التحول وإدراك اللحظة الحاليه “قوة الآن” . 

الكثير منا على هذا الكوكب يعاني من الضغوط الخارجية ونضرب على رؤوسنا محاولين الوصول إلى مكان آخر بأفكارنا أو لا نزال عالقون في الماضي. التأمل هو حيث تكون ساكن في اللحظة الحالية.

السر الثاني: للتأمل كالمحترفين : البقاء مع أي شعور ينشأ الآن .


هذا صحيح. التأمل ليس أن تقاوم الأفكار والمشاعر. فلنواجه الأمر, بعض الأحيان يكون هناك أفكار ملوثة في رؤوسنا ولكن ليست الأفكار الملوثة بل كيف نحن نتصورها, اذا. الكثير من الناس يحاول قمع الأفكار والمشاعر يقول أريد أن أركز على الإيجابية الزهرة أو السيارة الموسيقى وهكذا… 

التأمل هو حيث تكون مع الشعور الذي يتواتر أو ينشأ في داخلك الآن, مثلا أنت سيء الطباع وتشعر أنك غاضب بدون سبب وهذا بسبب طباعك ؟؟ ابقى مع هذا الشعور عيش واختبر هذا الإحساس.

 فلنقل مثلا انك مبتهج وتشعر بالنشوة السعادة , أيضا ابقى مع هذا الشعور اختبر هذه المشاعر. التأمل ليس حول اخفاء أو تغيير ما تشعر به بل هو حول ما نشعر الآن. تشعر بالحزن؟ حسنا. تشعر بالسعادة؟ رائع. ابقى مع ما يتولد فيك من مشاعر في هذه اللحظة وتدارك جميع المشاعر بنفس الأهمية والوزن, فلا يوجد هناك مشاعر سيئة بل يوجد تصورات او ظنون سيئة بمعنى كيف أنت تستقبل الحدث.

السر الثالث: للتأمل بإتقان وهذا ساعدني كثيرا في مسيرتي :


التأمل ليس حول تنظيف أو إخلاء وتطهير العقل, في بعض المدارس هناك نظيرة قرد العقل monkey mind بمعنى يكون في رأسك 60 الف فكرة في اليوم ولا تعلم ماذا تفعل. حسنا لا تقلق. لدينا الكثير من مشاكل حياتنا العامة والخاصة, تريد أن توقف تفكيرك أو تطفئة التأمل ليس كذلك ولن تنجح ابدا! التأمل هو مراقبة كيفية عمل العقل والتفكير لذلك يسمونه mindfulness midetation ويعني تأمل الذهن الإدراكي. 

المعجزات تحدث عندما تتوقف عن مقاومة أفكارك وتستسلم للحظة الحالية لأنك مهما حاولت مقاومة الأفكار سوف تزيد وتكثر حتى تتعب ثم تغادر في النهاية. الهدف أن تصبح كيان واحد مع كل شيء حولك. قال الحكماء عندما لا تتأمل تحدث المشاكل ومنذ بدأت بالتأمل اصبحت اشعر بالسعادة والصحة والطاقة لأني اصبحت أعيش اللحظة اضبط تردداتي لأتحول مع هذه اللحظة . 

التأمل ليس التخلص مما تشعر بل تقبل ما تشعر به وما حولك ليس ان تذهب الى مكان آخر. التأمل هو ادراك ما حولك وداخلك . كما ذكرنا في السر الأول ( الصوت والاتجاه ). صناع الافلام ينفقون الملايين على تعديلات محيط الصوت في الفلم لأنهم اكتشفوا ان الفلم مهما بلغت روعتة لن ينجح دون جودة الصوت لإصطياد مخيلة الجمهور وكذلك الصورة فهذه الأشياءتمثل 50% من نجاح الفلم. كذلك هو التأمل اضبط سمعك ما تسمع وترى الآن. وهنا الأفكار لن تزعجك وسوف تطير بعيدا.

السر الرابع: ليس هناك طريقة صحيحة وطريقة خاطئة للتأمل.


كل انسان يستطيع التأمل افعل ما يناسبك وما يجلبك هنا والآن . عالم النفس الشهير فريدز بول قال : التأمل هو أن تفقد عقلك وتكون مع حواسك. هناك أشياء وتسجيلات نستمع إليها ذات أصوات وترددات هادئة ودافئة تشعرنا بالسلام الداخلي, استمع الى ما يناسبك يساعدك على التواصل مع نفسك ولكن بعيدا عن الاصوات ذات الصخب والضجة فهي ذات ترددات عالية وتوتر الاعصاب. اثبتت كثير من الدراسات أن هذه المسألة نخفف الضغط وترخي الأعصاب وتعيد توازن وتركيبة العقل .


السر الخامس: للتأمل العجن والعلك ( المضغ )


هل تمضغ طعامك بشكل جيد؟ اكتشف اني طيلة حياتي لم اكن امضغ طعامي, واكتشفت بعد البحث ان المضغ يوفر 50% من الهضم واذا لم تفعل ذلك فأنت تعطي جسمك مزيد من المجهود والعمل غير اللازم. حتى وإن كنت تأكل طعام صحي أو رجيم فلا يعطيك العذر لتجاهل المضغ, وفيما يخص التأمل الإدراكي للعقل فإن التعمق في المضغ واستطعام المذاقات مثل الفواكة والشوكولاتة والأطعمة الرئيسية يفيق الحواس ويحقق عنصر المتعة. 

الملايين حول العالم يتفننون بالنكهات لتحقيق هذا العنصر وهو المتعة والذي يؤدي الى عيش اللحظة. عليك أن تعود إلى هنا من خلال ما تأكل. هناك قصة بين المعلم الشهير zee master وأحد تلامذتة عندما سألة أيها المعلم كيف تصبح جزء من الآن وواقع اللحظة؟ فأجاب المعلم : عندما أجوع آكل وعندما أعطش أشرب. فقال الطالب : أيها المعلم هذا ما يفعلة الجميع , قال المعلم : كلا! فهم عندما يأكلون ويشربون يغيبون في أفكارهم وأمور أخرى ليسوا حاضرين.

اذا. عندما تأكل فأنت تحسن صحة قلبك وتحصل على المزيد من الطاقة وتخفف العبأ على جسمك وتحصل على متعة وابتسامة رائعة.

كيف اريح نفسيتي من التفكير المستمر؟ 5 أسرار ستغير حياتك

التخلص من التفكير المستمر


مرحبا بكم ..

بداية أعدكم أن هذه المادة سوف تحدث تغيير في حياتكم ولكن الكم يعتمد على انتباهكم. سألت نفسي ذات يوم كيف اريح نفسيتي من التفكير ؟ وبدأت رحلة البحث حتى وصلت إلى مفتاح السر في الحقيقة هي 10 مفاتيح تعود للبرازيلي رالف سمارت وهو مدرب تأمل, مدرب حياة نفسي, مؤلف, مستشار, دراسة الجريمة, وباحث متخصص في عدة مجالات أخرى


من خلال رحلة بحثي في كتب ورقية ومراجع الكترونية ودينية وجدت أن الحل في مسألة علاج كثرة التفكير السلبي والذي صنف من قبل مراجع موثقة ومعتمد عالميا بأنه أخطر أمراض العصر هو في التأمل!!

نعم التأمل هو المدخل الوحيد لصفاء النفس من خلال إبطاء حركة الأفكار حتى تصل إلى درجة التوقف ومن ثم تقوم هذه الأفكار والمشاعر السلبية بمغادرة الرأس ويعم السلام . ولكن كيف ذلك تابعوا القراءة

تذكروا .. الحل في التأمل …
الآن فلنبدأ بموضوع كيف اتخلص من التفكير المستمر وتعب النفس عن طريق التأمل؟؟
للمبدع رالف سمارت

مرحبا بكم أصدقائي.

الكثير من الأصدقاء خاطبني بالكتابة عن التأمل. كيف أمارس التأمل؟؟ كيف نصفي عقولنا ؟؟ هل هذا انت في بعض الأحيان؟ تستيقظ من النوم في الصباح تتقلب في الفراش وتقول يا إلهي لدي الكثير من الأفكار في رأسي.

اذا دعوني اتشارك معكم فيما ساعدني على طوال رحلتي مع التأمل سوف اتشارك معكم 10 أسرار وربما واحد هدية معهم . بداية التأمل غير حياتي بطرق اعجز حتى عن وصفها طرق سحرية ورائعة. أنا هادئ الفكر وسعيد بسبب التأمل, خالي من الضغوط وناجح بسبب التأمل. كلة بسبب التأمل.


إذا ما هو التأمل ؟؟


التأمل يأتي من كلمة لاتينية تعني medetory وهي لنتأمل لنتبصر . الفيلسوف الكبير سقراط قال ” الحياة غير المدركة لا تستحق العيش ” . كما ترى الكثير منا لديه رأس مليء بالأفكار هنا وهناك وفي كل مكان, التأمل هو عن الإدراك, التأمل هو أين أنت ترصد أو تراقب نفسك في اللحظة الحالية (الآن) بنسبة 100%. بمعنى أن تسمح للأفكار أن تأتي من خلالك دون الحكم أو التعليق عليها ( قبول وإستسلام كامل للحظة الحالية), ولهذا السبب كلما تأملت أكثر كلما أصبحت حياتك أفضل, وكلما تأملت أقل أصبحت حياتك أصعب .

فلنبدأ بالأسرار الخمسة …

السر الأول: كيف أصفي ذهني بالإدراك ( الصوت والاتجاه )


الآن هناك قطار أو سيارة أنا منتبه معه وأمامي الكاميرا أو منظر أنظر إليه , الحساسية أو الإستشعار هو تأمل هو عندما تتحول إلى (قوة الآن) مدرك تماما لمحيطك بيئتك الحاليه . أنا أقول اذا استطعت أن تكون مدرك لكل حواسك البعض لديهم 5 حواس أو 6 أو سبع حواس والبعض اللذين عبروا الطريق لديهم ربما 9 حواس . 

عندما تصبح مدركا لأحاسيسك هذا هو التامل. اذا ( الصوت الاتجاه ) الى ماذا انا استمع ؟ اصوات الطيور, الى ماذا انظر ؟ الى الاشجار, هذا تأمل. اذا حاول الثبات لدقيقة وتناغم مع ما تستمع اليه وما تنظر , الامر كله عن التحول وإدراك اللحظة الحاليه “قوة الآن” . 

الكثير منا على هذا الكوكب يعاني من الضغوط الخارجية ونضرب على رؤوسنا محاولين الوصول إلى مكان آخر بأفكارنا أو لا نزال عالقون في الماضي. التأمل هو حيث تكون ساكن في اللحظة الحالية.

السر الثاني: للتأمل كالمحترفين : البقاء مع أي شعور ينشأ الآن .


هذا صحيح. التأمل ليس أن تقاوم الأفكار والمشاعر. فلنواجه الأمر, بعض الأحيان يكون هناك أفكار ملوثة في رؤوسنا ولكن ليست الأفكار الملوثة بل كيف نحن نتصورها, اذا. الكثير من الناس يحاول قمع الأفكار والمشاعر يقول أريد أن أركز على الإيجابية الزهرة أو السيارة الموسيقى وهكذا… 

التأمل هو حيث تكون مع الشعور الذي يتواتر أو ينشأ في داخلك الآن, مثلا أنت سيء الطباع وتشعر أنك غاضب بدون سبب وهذا بسبب طباعك ؟؟ ابقى مع هذا الشعور عيش واختبر هذا الإحساس.

 فلنقل مثلا انك مبتهج وتشعر بالنشوة السعادة , أيضا ابقى مع هذا الشعور اختبر هذه المشاعر. التأمل ليس حول اخفاء أو تغيير ما تشعر به بل هو حول ما نشعر الآن. تشعر بالحزن؟ حسنا. تشعر بالسعادة؟ رائع. ابقى مع ما يتولد فيك من مشاعر في هذه اللحظة وتدارك جميع المشاعر بنفس الأهمية والوزن, فلا يوجد هناك مشاعر سيئة بل يوجد تصورات او ظنون سيئة بمعنى كيف أنت تستقبل الحدث.

السر الثالث: للتأمل بإتقان وهذا ساعدني كثيرا في مسيرتي :


التأمل ليس حول تنظيف أو إخلاء وتطهير العقل, في بعض المدارس هناك نظيرة قرد العقل monkey mind بمعنى يكون في رأسك 60 الف فكرة في اليوم ولا تعلم ماذا تفعل. حسنا لا تقلق. لدينا الكثير من مشاكل حياتنا العامة والخاصة, تريد أن توقف تفكيرك أو تطفئة التأمل ليس كذلك ولن تنجح ابدا! التأمل هو مراقبة كيفية عمل العقل والتفكير لذلك يسمونه mindfulness midetation ويعني تأمل الذهن الإدراكي. 

المعجزات تحدث عندما تتوقف عن مقاومة أفكارك وتستسلم للحظة الحالية لأنك مهما حاولت مقاومة الأفكار سوف تزيد وتكثر حتى تتعب ثم تغادر في النهاية. الهدف أن تصبح كيان واحد مع كل شيء حولك. قال الحكماء عندما لا تتأمل تحدث المشاكل ومنذ بدأت بالتأمل اصبحت اشعر بالسعادة والصحة والطاقة لأني اصبحت أعيش اللحظة اضبط تردداتي لأتحول مع هذه اللحظة . 

التأمل ليس التخلص مما تشعر بل تقبل ما تشعر به وما حولك ليس ان تذهب الى مكان آخر. التأمل هو ادراك ما حولك وداخلك . كما ذكرنا في السر الأول ( الصوت والاتجاه ). صناع الافلام ينفقون الملايين على تعديلات محيط الصوت في الفلم لأنهم اكتشفوا ان الفلم مهما بلغت روعتة لن ينجح دون جودة الصوت لإصطياد مخيلة الجمهور وكذلك الصورة فهذه الأشياءتمثل 50% من نجاح الفلم. كذلك هو التأمل اضبط سمعك ما تسمع وترى الآن. وهنا الأفكار لن تزعجك وسوف تطير بعيدا.

السر الرابع: ليس هناك طريقة صحيحة وطريقة خاطئة للتأمل.


كل انسان يستطيع التأمل افعل ما يناسبك وما يجلبك هنا والآن . عالم النفس الشهير فريدز بول قال : التأمل هو أن تفقد عقلك وتكون مع حواسك. هناك أشياء وتسجيلات نستمع إليها ذات أصوات وترددات هادئة ودافئة تشعرنا بالسلام الداخلي, استمع الى ما يناسبك يساعدك على التواصل مع نفسك ولكن بعيدا عن الاصوات ذات الصخب والضجة فهي ذات ترددات عالية وتوتر الاعصاب. اثبتت كثير من الدراسات أن هذه المسألة نخفف الضغط وترخي الأعصاب وتعيد توازن وتركيبة العقل .


السر الخامس: للتأمل العجن والعلك ( المضغ )


هل تمضغ طعامك بشكل جيد؟ اكتشف اني طيلة حياتي لم اكن امضغ طعامي, واكتشفت بعد البحث ان المضغ يوفر 50% من الهضم واذا لم تفعل ذلك فأنت تعطي جسمك مزيد من المجهود والعمل غير اللازم. حتى وإن كنت تأكل طعام صحي أو رجيم فلا يعطيك العذر لتجاهل المضغ, وفيما يخص التأمل الإدراكي للعقل فإن التعمق في المضغ واستطعام المذاقات مثل الفواكة والشوكولاتة والأطعمة الرئيسية يفيق الحواس ويحقق عنصر المتعة. 

الملايين حول العالم يتفننون بالنكهات لتحقيق هذا العنصر وهو المتعة والذي يؤدي الى عيش اللحظة. عليك أن تعود إلى هنا من خلال ما تأكل. هناك قصة بين المعلم الشهير zee master وأحد تلامذتة عندما سألة أيها المعلم كيف تصبح جزء من الآن وواقع اللحظة؟ فأجاب المعلم : عندما أجوع آكل وعندما أعطش أشرب. فقال الطالب : أيها المعلم هذا ما يفعلة الجميع , قال المعلم : كلا! فهم عندما يأكلون ويشربون يغيبون في أفكارهم وأمور أخرى ليسوا حاضرين.

اذا. عندما تأكل فأنت تحسن صحة قلبك وتحصل على المزيد من الطاقة وتخفف العبأ على جسمك وتحصل على متعة وابتسامة رائعة.